سلايدر اهم الاخبار

وزيرة السياحة تشارك في احتفالات تعامد الشمس على وجه رمسيس الثاني

شاركت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة فجر اليوم الاثنين فى احتفالات ظاهرة تعامد الشمس على وجه الملك رمسيس الثانى بقدس الأقداس بالمعبد الكبير بمدينة أبوسمبل، في الظاهرة الفلكية الفريدة التي تتكرر مرتين كل عام، الأولى يوم 22 أكتوبر والثانية يوم 22 فبراير .

 

يأتى الاحتفال هذا العام ضمن الفعاليات التي نظمتها وزارة الآثار والتي بدأتها أمس بمناسبة مرور 50 عامًا على مشروع إنقاذ معبدى رمسيس الثانى من الغرق ضمن الحملة الدولية لليونسكون والتي أنهت أعمالها في 1968، في إطار الحملة الدولية لإنقاذ آثار النوبة، والتى تعد من المشروعات المحورية التى قادتها منظمة اليونسكو منذ نشأتها.

 

 

وقد ترأس الوفد، الذي شارك في فعاليات وزارة الآثار، الدكتور خالد العناني وزير الآثار، بحضور الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، والدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، واللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان. وضم الوفد ١٦ سفيرا ومستشارا ثقافيا من ٢٦ دولة حول العالم، منها الأردن والإمارات العربية وبلجيكا وليتوانيا وألمانيا وفنلندا، والمستشار الثقافي الإسباني والصيني، ومديري المعاهد الأثرية لإيطاليا وأمريكا وهولندا ومدير الثقافة بالمكتب الإقليمي لليونسكو بمصر، وقام وزير الآثار باصطحاب الوفد في جولة إلى مركز التوثيق لإطلاعهم على إجراءات ومراحل أعمال إنقاذ ونقل المعبدين إلى مكانهما الحالي.

 

وأعربت وزيرة السياحة عن تفاؤلها بأن هذه الاحتفالية ستكون بمثابة انطلاقة للموسم السياحى الشتوى، وأكدت حرص الوزارة على التعاون والتنسيق المستمر مع الآثار، و أضافت أنها قامت مع وزير الآثار بأكثر من جولة في الأماكن السياحية مثل أسوان وسيوة وأبو سمبل، حيث تفقدا تلك الأماكن وغيرها لمعرفة ما تحتاج إليه ولرفع كفاءتها.

 

 

 

 

وأشارت الوزيرة إلى أن تواجد الآلاف المشاركين اليوم من مختلف الجنسيات أكبر دليل على عودة السياحة الثقافية، ويساهم بشكل كبير في إلقاء الضوء على الإمكانيات السياحية الهائلة التى تتمتع بها مصر.

جدير بالذكر أن وزيرة السياحة شاركت في الجولات التي نظمتها وزارة الآثار لسفراء الدول الأجنبية والعربية لعدة مناطق أثرية، منها واحة سيوة، وأكدت الوزيرة أن الجولات التي يقوم بها السفراء بالمحافظات السياحية المختلفة هي رسالة للعالم عن الأمان الذي تتمتع به مصر.

To Pass Your Exam Cisco 200-105 Doc

It may be because of the recent love of Chen Baigeo s love, so Dongbatian seems to be getting more and more. ICND2 200-105 Doc Although the young man of this Cisco 200-105 Doc sword 200-105 Doc is very handsome, ICND2 200-105 but some of them are not Cisco 200-105 Doc Cisco 200-105 Doc trimmed, not only the hair is messy, but also Interconnecting Cisco Networking Devices Part 2 (ICND2 v3.0) the scum on the face. Everyone listened, but they all relaxed.

So when you are sold out because of the salt and salt of a car, Cisco 200-105 Doc we are pulling our faces one by one. The new company called Zhongcheng, built on the seaside far away from the city. Interconnecting Cisco Networking Devices Part 2 (ICND2 v3.0) It is a chrysanthemum tea that has been cooled, and it is best for him to drink without sugar. In particular, the weather http://www.examscert.com is getting hotter, and in the first four months of this year, people are sometimes hot and sweaty. Cisco 200-105 Doc You don t let ICND2 200-105 me have myself, I m so relieved, you really let me have myself, I m upset myself. Half a month ago, the disease was in the official position, and he was not ill, 200-105 Doc and he did not enter the door.

Of course, the twos and threes is not in this case, but can not do anything.Tseng Kuo fan can only dry with. Tseng Interconnecting Cisco Networking Devices Part 2 (ICND2 v3.0) Kuo fan quickly gave a gift, then picked him up and said The Ming government more ceremonies. In particular, Tseng Kuo fan is economically and religiously self sacrificing in his life, demanding himself strictly on his official business, More admirable. Cisco 200-105 Doc Hong Jia had to twist a pinch to sit on the kang half ass.Tseng Kuo fan said Hongdu Secretary, although the promotion ICND2 200-105 of this unit is recommended by the Ministry, in Cisco 200-105 Doc fact, you are struggling to fight for yourself. The very next day of Thanksgiving, the four Cisco 200-105 Doc bearers whom Guan Wen recommended for him came to Zengfu. listen to benevolent talk, like fame.People take the liberty to ask a question, where is my dear Listen to accent, unlike the locals Is not it folks Zeng Guofan put the book back to the original place, his hands a Baoquan My dear friend guess is not bad, in the next Tseng Kuo fan, Cisco 200-105 Doc it is Xiangxiang lotus pond people, now Imperial College of Beijing bad, this 200-105 Doc is imperial imperial to Sichuan presided over the provincial examination.

شيرين النجار

محررة الكترونية, عضو المجلس القومي للمرأة, مهتمة بالشؤون الاجتماعية فى الاقصر خاصة المرأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق